صفحة ـــــــــــــــــــــــــ السياحة
آخر تحديث GMT22:35:55
 الجزائر اليوم -

Algeria Today | Algeria Latest News | الجزائر اليوم، أفضل الأماكن السياحية

سياحة وسفر

"وزارة السياحة الجزائرية" محمد علي بوغازي يستلم مهامه

تشييد فندق ساحر بالكامل من الثلج في كندا

كيب تاون - الجزائر اليوم
ربما شاهد البعض الفيلم الكرتوني "فروزن" حيث يتحول كل شيء إلى جليد، بما في ذلك قلعة إلسا.. ربما هذا الفيلم الكرتوني أصبح واقعا في كندا. ففي تلك الدولة القريبة من القطب الشمالي والمحيط المتجمد الشمالي، تم افتتاح فندق جليدي بالكامل، واستخدم في تشييده حوالي 40 ألف طن من الجليد. ويضم الفندق الجليدي غرفا وبارا وصالة وحتى كنيسة زفاف لم يرغبون في قضاء عطلة باردة ولمن يرغبون في "الزواج" في بيئة ثلجية بدرجات حرارة تصل إلى 5 درجات تحت الصفر. ويتضمن الفندق 21 غرفة وجناحا، نحتت بداخلها أعمال فنية جليدية، كما يضم أحواض استحمام ساخنة وساونا تحت النجوم. ويوجد هذا الفندق الجليدي، واسمه "أوتيل دو غلاس" أو "فندق الجليد" في منتجع فالكارتيه في مقاطعة كيبيك، بكندا.  وعلى الرغم من أننا نعلم أن الذهاب لقضاء عطلة "صقيعية" في هذا الوقت من العام ليس متاحا للجميع بسبب تفشي وباء كوفيد-19 في العالم أجمع، ولكن لا بأس من إلقاء نظرة على هذا الفندق بما يتضمنه من منحوتات ولوحات فنية جليدية. تبدو غرف الفندق رائعة للغاية، مع نقوش معقدة على الجدران، وأسرة كبيرة مصنوعة من الجليد وحتى مدفأة صغيرة، وهي بالتأكيد ليست مصنوعة من الجليد. وتشمل المعالم ا...المزيد

"أمسات" مطعم مغربي من إبداع حاملي التثلث الصبغي

القاهرة ـ الجزائر اليوم
مطعم بالعاصمة المغربية الرباط، يُشرف عليه أشخاص من ذوي التثلث الصبغي، يُقدمون فيه أطباق مُتنوعة، ويحظى بإقبال كبير. كُل شيء في هذا المكان مُميز، ديكوره، رواده، أطباقه وحتى المُشرفين والعاملين به، إنه مطعم الجمعية المغربية لمساندة الأشخاص ذوي التثلث الصبغي "أمسات"، أما المشتغلون فهم أشخاص شاءت الأقدار أن يكونوا من المصابين بهذا المرض. "شامة".. روبوت مغربي بدرجة مُدافعة عن حقوق المرأة تختلف أعمارهم ويوحدهم إصابة بمرض لم يكن من اختيارهم، وهواية حولوها بالحب والمثابرة إلى مهنة يستمتعون بها، كل من يزورون هذا المكان يجمعهم شيء واحد حب الطبخ والعمل، ومشاركة الآخرين فضاء للانسجام داخل فريق كأنهم أسرة واحدة. مهنية والتزام زائر هذا المطعم يلمس من أول خطوة به مهنية عالية من الأطقم المُشرفة عليه، تُغلفها ابتسامات عريضة للنوادل وحتى الشيفات في المطابخ، الجميع يتعاون لإخراج أطباق تتذوق فيها طعم الحُب والتضامن، قبل طعم اللحم والخُضر. "هؤلاء الملائكة ذوو القلوب الكبيرة الذين يقدمون وجباتهم على أطباق مزينة بشكل فني على طاولات مرتبة بشكل جيد، مع ترحيب حار، يظهرون احترافًا لا غبار عليه، مما يقوض جميع الصور النمطية والكليشيهات ح...المزيد
تعرف على أفضل منتجع في المالديف خلال 2019 خُصّص للبالغين فقط
تعرف على أفضل منتجع في المالديف خلال 2019 خُصّص للبالغين فقط
تعرف على أفضل منتجع في المالديف خلال 2019 خُصّص للبالغين فقط
تعرف على أفضل منتجع في المالديف خلال 2019 خُصّص للبالغين فقط
تعرف على أفضل منتجع في المالديف خلال 2019 خُصّص للبالغين فقط
تعرف على أفضل منتجع في المالديف خلال 2019 خُصّص للبالغين فقط
تعرف على أفضل منتجع في المالديف خلال 2019 خُصّص للبالغين فقط
تعرف على أفضل منتجع في المالديف خلال 2019 خُصّص للبالغين فقط
تعرف على أفضل منتجع في المالديف خلال 2019 خُصّص للبالغين فقط
تعرف على أفضل منتجع في المالديف خلال 2019 خُصّص للبالغين فقط

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

algeriatoday algeriatoday algeriatoday algeriatoday