أحزاب سياسية تعرب عن ارتياحها لقرارات الرئيس تبون المعبرة عن إرادته في تجسيد التزاماته
آخر تحديث GMT15:35:58
 الجزائر اليوم -

أحزاب سياسية تعرب عن ارتياحها لقرارات الرئيس تبون المعبرة عن إرادته في تجسيد التزاماته

 الجزائر اليوم -

 الجزائر اليوم - أحزاب سياسية تعرب عن ارتياحها لقرارات الرئيس تبون المعبرة عن إرادته في تجسيد التزاماته

رئيس الجمهورية الجزائرية عبد المجيد تبون
الجزائر - الجزائر اليوم

أعربت أحزاب سياسية, يوم السبت, عن ارتياحها لجملة القرارات التي أصدرها رئيس الجمهورية, السيد عبد المجيد تبون, في آخر خطاب له للأمة, مؤكدة بأن هذه القرارات تعبر عن إرادة الرئيس تبون "القوية" في تجسيد التزاماته تجاه الشعب.وفي هذا الشأن, أعرب التحالف الوطني الجمهوري عن ارتياحه لحصيلة السنة الأولى من العهدة الرئاسية الحالية لا سيما الشروع في تجسيد التعهدات الإنتخابية الكبرى كتعديل الدستور وتجديد المؤسسات المنتخبة ورفع الحد الأدنى للأجر الوطني المضمون وإلغاء الضريبة على محدودي الدخل والتكفل التدريجي بمناطق الظل, إضافة إلى نجاعة وفعالية الإجراءات الوقائية ضد انتشار وباء كورونا .

وفي بيان أصدره إثر خطاب رئيس الجمهورية بمناسبة اليوم الوطني للشهيد أول أمس الخميس, رحب الحزب بسلسلة القرارات المتخذة لا سيما إصدار إجراءات العفو على عدد من المحبوسين وحل المجلس الشعبي الوطني ومباشرة تعديل حكومي وتفعيل دور المحكمة الدستورية وباقي المؤسسات الإستشارية الأخرى.ودعا بمناسبة الذكرى الثانية للحراك الشعبي إلى "ضرورة استمرار وتوسيع مساعي التهدئة الكفيلة بترميم الشرخ الذي أصاب الدولة-الأمة منذ بداية الأزمة السياسية في البلاد...", منوها ب"الحكمة والوعي" اللذين تحلت بهما الأغلبية الساحقة من الحراك الشعبي والتي عرفت كيف تحافظ على "نبل مقاصدها وحضارية مسعاها... ورفض الإنسياق وراء بعض الدعوات المشبوهة وغير المسؤولة التي تحاول استدراج هذا الحراك للعودة إلى الشارع في ظل استمرار جائحة كورونا".

كما رحبت ذات التشكيلة السياسية ب"ثبات" السياسة الخارجية للدولة سيما في ملفات فلسطين والصحراء الغربية وليبيا ومالي ومن جهته, ثمن التجمع الوطني الديمقراطي ما جاء في خطاب رئيس الجمهورية من قرارات والتي تعبر عن "إرادته القوية في تجسيد التزاماته مع الشعب الأبي في إطار بناء الجزائر الجديدة والتكفل بانشغالات كافة فئات المجتمع لا سيما الشباب".

ونوه الامين العام للحزب في رسالة بمناسبة الذكرى ال24 لتأسيس التجمع في هذا المجال بالمكاسب التي تحققت تحت رعاية الرئيس تبون على غرار القرارات الرامية إلى تخفيف العبء الضريبي ورفع الحد الأدنى للأجور ورفع مستوى القدرة الشرائية والإعانات الموجهة لأصحاب الدخل المحدود والتكفل بمناطق الظل, مؤكدا في ذات الوقت على "ضرورة" إعادة هيكلة الاقتصاد الوطني ومحاربة البيروقراطية الإدارية وبناء اقتصاد لا يبنى على الريع البترولي ...".

وعلى الصعيد الخارجي, جدد الحزب دعمه ووقوفه خلف الجيش الوطني الشعبي, رافضا أي محاولة ل"ضرب مصداقية مؤسسات الدولة تحت أي غطاء".هذا واعتبر القيادي في جبهة العدالة والتنمية, لخضر بن خلاف, في بيان أن قرار حل البرلمان وإنهاء العهدة التشريعية الثامنة هو "دليل على أن هذا البرلمان فاقد للشرعية والمشروعية".وفي ندوة صحفية, نوهت رئيسة حزب تجمع أمل الجزائر "تاج", فاطمة الزهراء زرواطي, بالقرارات التي اتخذها رئيس الجمهورية والتي من شأنها أن "تؤسس لبناء الجزائر الجديدة التي ستعرف انطلاقة حقيقية في كل المجالات التنموية", معربة في هذا الإطار, عن "ارتياحها لقرار التوقيع على مرسوم العفو الرئاسي لفائدة مجموعة من المعتقلين", معتبرة ذلك خطوة "ايجابية" من أجل تعزيز الأمن والإستقرار والسكينة لدى كل الجزائريين.

من جانبه, رأى حزب صوت الشعب في خطاب رئيس الجمهورية "بداية" لمخرجات في رسم خريطة سياسية للجزائر الجديدة, خصوصا فيما تعلق بحل البرلمان, ملتمسا من هذه الخطوة "إرادة سياسية على أعلى مستوى لترسيم تمثيل شعبي حقيقي نابع من السيادة الشعبية, وذلك تجسيدا لروح الدستور".كما أشاد الحزب في بيان له, بقرار "العفو" عن سجناء الحراك الشعبي, معتبرا قرار الرئيس تبون "تجسيدا لمدى الإلتزام بالأحكام الدستورية الجديدة الخاصة بالحريات".

وفي ذات السياق, دعا الحزب رئيس الجمهورية إلى "اختيار حكومة كفاءات ميدانية للتحضير للإستحقاقات الوطنية والمحلية المقبلة, تكون على قدر الرهانات والتحديات الإقتصادية", كما حث الجزائريين على المشاركة في بناء الوطن من خلال "الإنخراط في العمل السياسي, واختيار الأنسب والأصلح لتمثيلهم على كل المستويات".

أما المنظمة الوطنية للمجاهدين, فقد وصفت في رد فعلها على خطاب الرئيس تبون قرار حل البرلمان ب"الخطوة الايجابية", مشيرة إلى أن الإعلان عن انتخابات برلمانية مسبقة خطوة "تؤدي إلى مجلس منتخب يمثل فعاليات المجتمع الجزائري وخال من أصحاب المال الفاسد", مثمنة بالمناسبة قرار العفو الشامل عن الشباب الموقوفين.من جانبها عبرت الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان عبر صفحتها على الفايسبوك, عن ارتياحها لإطلاق سراح  المعتقلين, مؤكدة أن مثل هذا القرار "تصحيح لظلم بعد عدة أشهر من السجن".

قد يهمك أيضا

ماكرون وتبون يتفقان على "مواصلة التنسيق وتقريب الآراء"

 

الرئيس الجزائري تبون يبحث الوضع في البلاد مع رؤساء 3 تشكيلات سياسية

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أحزاب سياسية تعرب عن ارتياحها لقرارات الرئيس تبون المعبرة عن إرادته في تجسيد التزاماته أحزاب سياسية تعرب عن ارتياحها لقرارات الرئيس تبون المعبرة عن إرادته في تجسيد التزاماته



أحدث إطلالات كيم كارداشيان بعد إعلان طلاقها من كانييه ويست

واشنطن - الجزائر اليوم

GMT 19:51 2021 الأربعاء ,24 شباط / فبراير

أبرز 5 صيحات لخريف 2021 من أسبوع نيويورك للموضة
 الجزائر اليوم - أبرز 5 صيحات لخريف 2021 من أسبوع نيويورك للموضة
 الجزائر اليوم - أفضل مناطق الجذب السياحية في مدينة كالكوتا الهندية

GMT 16:00 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

كيفية تعامل الزوجة مع الزوج الخاين الكذاب المخادع

GMT 03:27 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

سانغ يونغ تطرح سيارة عائلية مميزة بسعر رخيص

GMT 05:04 2016 الأحد ,03 إبريل / نيسان

تعرفي على أفضل حليب لتسمين الرضع

GMT 05:34 2018 الجمعة ,08 حزيران / يونيو

"ميني كوبر" تقتحم أسواق السيارات بتحديثات أنيقة

GMT 08:40 2016 الخميس ,18 شباط / فبراير

كلوديا كالب تكشف عن شخصية مارلين مونرو

GMT 22:24 2016 السبت ,30 كانون الثاني / يناير

إليك لون صبغة أشقر رمادي مميز في 2016

GMT 08:22 2018 الخميس ,25 كانون الثاني / يناير

استعراض لمواصفات سيارة "سيات أرونا" الجديدة

GMT 00:21 2017 الأحد ,03 كانون الأول / ديسمبر

تداول صورة للفنانة شادية قبل وفاتها تبكي محبيها

GMT 19:42 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

تعرّف على مواعيد مباريات دور الـ١٦ من كأس أمم آسيا

GMT 14:19 2018 السبت ,15 أيلول / سبتمبر

جيلان علاء تنفي خبر زواجها من الفنان حسين فهمي
 
Algeriatoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

algeriatoday algeriatoday algeriatoday algeriatoday
algeriatoday algeriatoday algeriatoday
algeriatoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
algeria, algeria, algeria